: الوقف الكامل للعمليات العسكرية واطلاق النار ابتداء من الساعة 00:00 بتوقيت موسكو في 10 نوفمبر عام 2020 في منطقة نزاع قراباغ الجبلية.    
  • اخر الاخبار

    وفاة "محمد مرسي " أثناء التحقيق في المحكمة



    تقرير\ خمائل الكعبي

    أعلن التلفزيون المصري الرسمي عن خبر الوفاة المفاجئ للرئيس المعزول "محمد مرسي العياط " على أثر تعرضه لنوبة قلبية حادة ، اليوم الأثنين عن عمر يناهز 67 عاماً ، أثناء حضوره جلسة محاكمة في قضية " التخابر مع قطر "
    وصرحت مصادر رسمية أن  "مرسي "  تحدث في وقت سابق  أثناء جلسة محاكمته ليوم 7 مايو /آيار الماضي ، "أن هناك خطراً على حياتي " حيث كان منذ احتجازه قد وضع في  (الإنفرادي ) تحت حصار تام وعزلة وقد اشتكت أسرته من التعتيم المتعمد عن طبيعة وظروف إحتجازه وأنها لاتعرف كثيراً عن حالته الصحية مشيرة أن مايحدث له مخالفاً للدستور والقوانين المنظمة للعدالة في مصر والعالم .

    وطلب " مرسي " التحدث أثناء محاكمته في قضية "التخابر مع قطر " وقد تحدث لمدة عشرين دقيقة، وذكر  في كلماته الأخيرة إنه "يتعرض للموت المتعمد من قبل سلطات الانقلاب، وإن حالته الصحية تتدهور، وإنه تعرض للإغماء خلال الأسبوع الماضي أكثر من مرة دون علاج أو إسعاف".
    وأكد أن لديه أسراراًكثيرة، مضيفاً أنه لو كشف هذه الأسرار فسيفرج عنه، بيد أنه قال إنه لن يكشفها لأنها ستضر بأمن مصر القومي ، وكشف عن إمتلاكه لمستندات خاصة فيها معلومات مهمة يود عرضها في محاكمة خاصة "
    وبعد دقائق فقط من مداخلته، انهار مرسي داخل القفص الزجاجي  وأصيب بنوبة إغماء توفي على أثرها ونقل لأحدى المستشفيات القريبة من مقر المحكمة لأتخاذ الإجراءات اللأزمة وتحديد أسباب الوفاة .
    وذكرت النيابة العامة المصرية في بياناً لها  " أن التقرير الطبي لم يشير الى وجود إصابات ظاهرية حديثة لجثمان مرسي "

    وأعلنت الداخلية المصرية رفع حالة الاستنفار الأمني إلى الدرجة القصوى في البلاد، حيث بدأت بالفعل في إجراء مراجعة شاملة لخططها، ونشر آلاف الدوريات الأمنية الثابتة والمتحركة في أنحاء البلاد وتطبيق الحالة (ج) .
     وأوضحت أن الحالة (ج) تتضمن “توسيع دائرة الاشتباه، والتأمين المشدد بالطرق، والمنشآت وتكثيف التواجد الأمني بالميادين، وتنفيذ الضربات الاستباقية ضد عناصر الإرهاب” كما تم التنسيق بين خبراء المفرقعات بالحماية المدنية ،على تمشيط محيط الكنائس والمنشآت الحيوية بصفة يومية .
    واعتبرت جماعة "الإخوان المسلمين" أن وفاة الرئيس المصري محمد مرسي "جريمة قتل مكتملة الأركان"، وطالبت بتحقيق دولي لكشف أسباب الوفاة، داعية المصريين بالخارج إلى التجمع أمام السفارات والقنصليات المصرية لإدانة "قتل" مرسي.
    وقالت الجماعة، في بياناً لها " ترجل الفارس الشهيد القائد محمد مرسي، الرئيس الشرعي المنتخب لمصر، وارتقى إلى ربه وهو في قاعة المحاكمة، بعد 6 سنوات من الانقلاب العسكري ضده، واختطافه ومحاكمته بتهم واهية في محاكمة رمزية للثورة ورموزها وقادتها،
    ووصف محمد سويدان، العضو البارز بجماعة الإخوان المسلمين في لندن ، وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي بأنها "جريمة قتل متعمدة قائمة على الموت البطئ".
    وقد توالت ردود الأفعال الدولية والعربية والحقوقية على وفاة الرئيس الأسبق "محمد مرسي "
    ووصف الرئيس التركي  "رجب طيب أردوغان "الرئيس المصري الراحل  "محمد مرسي " بأنه "شهيد".
    وقال " أردوغان "في أول تعليق عن وفاة مرسي: "أدعو الله أن يرحم شهيدنا" .
    ويعد "محمد مرسي " الرئيس الخامس لجمهورية مصر والأول بعد أحداث 25 يناير وهو أول رئيس مدني وأول رئيس منتخباًديمقراطياً للبلاد.
    وأعلن فوزه في 24 يونيو/حزيران 2012 بنسبة 51.73 % من أصوات الناخبين المشاركين بدأت فترته الرئاسية مع إعلان فوزه في الانتخابات في 24 يونيو/ حزيران 2012 وتولى مهام منصبه في 30يونيو/ حزيران 2012 بعد أدائه اليمين الدستورية.
    وتم عزله عام 2013 في مصر بعد انقلاب قادةالرئيس الحالي  "عبد الفتاح السيسي " الذي كان  وزيراً للدفاع حينها، وذلك بعد مظاهرات 30/يونيو/ حزيران من العام نفسه وتولى" السيسي " الرئاسة وظل بها حتى الأن ، بينما تم سجن  "مرسي "ووجهت له إتهامات في العديد من القضايا .