:    
  • اخر الاخبار

    وراء كل حرب لعنه

    بقلم ابتهال الرمضان / العراق

    انا لعنة الحرب .
    التي صارف فيها جثت ابي اشلاء مع جثث اخرى
    ذهبت لتجمع امي من بين الأشلاء جثت ابي
    جمعته ووضعته في سرير على سطح المنزل 
    وقصت اطراف شعرها ثم نشرتها على جثت ابي 
    فجئت  انا لتلك الحياة 
    وبين حين وحين اخر 
    يعلو صوت الرصاص فتتناثر الاشلاء وتصبغ الارض بالون الأحمر ترجف يداي كثيرا وتتكون فتحات من الألم والخوف في داخلي ويرتجف صوتي وقلبي وتنضح جبهتي 
    تسيل الدماء من جميع الأنحائي
    ازحف خائفا بتجاه السطح 
    امسك شعري واقتلعه حتى اخر شعره 
    يتناثر جسدي اشلاء في سماء القريه 
    وبعدها عندما يعم الهدوء بعد تعاطل الرصاص 
    تنام امي بعد ان غطتني بغطاء ابي  
    انا هيه لعنة الحرب 
    .