: الوقف الكامل للعمليات العسكرية واطلاق النار ابتداء من الساعة 00:00 بتوقيت موسكو في 10 نوفمبر عام 2020 في منطقة نزاع قراباغ الجبلية.    
  • اخر الاخبار

    (التطرف أخطر من فايروس كورونا) بقلم / على جويد \ العراق

    التطرف مرض اصاب الشعب العراقي, وقد لا يقبل الكثير من اصدقائي ومعارفي والمتابعين  بطرحي وتحليلي هذا ولكن قبل كل شيء فليشاهد كل واحد منا  المشهد العراقي بوضوح اكثر وعقلانية اكثر سيجد اننا كعراقيين اصبنا بهذا المرض الخطير جداً وهو التطرف في كل شيء وقد يعتقد البعض اني اقصد التطرف الديني فقط كلا احبتي اقصد في كل شيء بمعنى ان صار احد منا مدنياً نراه متطرف حتى في مدينته ولا يقبل المتدينين واصحاب الطروحات الدينية او اسلامياً شيعياً او سنياً  نراه نفس التطرف فيكون متطرفاً في اسلامه ولا يقبل من يتكل بالعلمانية والمدنية وحتى حين نحب انساناً كقائد مثلاً تجدنا متطرفين بحبنا له بحيث لا نسمح لأي احد بانتقاده او تشخيص اخطائه  وهذا ما جعلنا لا نستطيع التحاور فيما  بيننا والوصول لحلول في كل ما يجري في بلدنا وحتى متظاهرينا اصبحوا متطرفين في ثورتهم لا يقبلون التحاور ووضع اهداف وقيادة واضحة كي تجلس على طاولة لتحاور الحكومة والوصول لحلول تنهي معاناتهم  وحتى قواتنا الامنية متطرفين في تعاملهم لبسط الامن باستعمالهم القوة المفرطة والذخيرة الحية التي تودي بأرواح الشباب  صرنا غير متقلبين الآراء في ما بيننا فقط لأنها قد تتقاطع بالطرح والتوجه والانتماء حتى مثقفينا وكتابنا وقنانينا كل صار ينتمي لقناعاته دون غيره ويكون غير متقبل لقناعات الاخرين نتمنى ان نعطي انفسنا فرصة نحن كعراقيين كي نتحاور بدون تشنجات وتعصب كي نصل بهذا البلد لواقع ينجيه من كل ما فيه من دمار في كل الجوانب فمن يحب العراق ويدعي انه لا يساوم على وطينته فليتقبل الاخرين اخوته العراقيين كيفما كانوا وكيفما كانت قناعاتهم  فقبول الاخرين من شيم المتصالحين مع انفسهم ومن لا يشعرون بعقد كثيرة