:    
  • اخر الاخبار

    ماذا لو ..... شعر محمد الصالحي

    ماذا لو ..
    فتحت فنجاحها 
    وقرأت عند فم الفنجان حبها
    لمزقت جميع ما حولها و  عنادها
    وتكون زنبقة عند واحة القصيدة 
    وتكون جميع القوافي ووزنها
    ماذا لو جئتي حافية 
    كأمرأة ركضت على شطأن الصبر 
    حتى غطى الرمال سيقانها
    وسقطت مسرعة ونهضت مسرعة 
    كطفلة سقطت على دميتها
    احبك لكن ماذا لو تشاركني
    هذا القلق وتساركيني أتعابها 
    احبك كفارس سقط عند جدار الحرب
    دون إشياع  دون انصارها 
    ماذا لو جئتي مطمئنة
    وفتحتي  أبوابك المقفلة  وحجراتك العتمة 
    واهديني من خديكِ ربيعها
    تشجيعي ايتها العربية 
    فأنا إلى  التمني انتمي ومن اسيادها
    ومن خربشات الرمل جملت صحرائها
    ماذا لو جئتي على صدري 
    نائمة ضائعة بصدري 
    حزينة على أيامك التي انتهت 
    دون ان  تقرأ ما حول فنجانها
    محمد