: انتحار مدير شركة دايو الكورية العاملة في بناء ميناء الفاو الكبير مساء أمس في ظروف غامضة    
  • اخر الاخبار

    المنظمة الدولية للهجرة تجتمع الكترونياً مع جهات حكومية ومنظمات مجتمع مدني في البصرة لمناقشة مشروع المساهمة في دعم جهود الاستقرار في البصرة



    البصرة / MNA

    عقدت المنظمة الدولية للهجرة الاجتماع التوجيهي الأول عبر الانترنت حول مشروع " المساهمة في الاستقرار والسلام المستمر في البصرة" الممول من قبل الاتحاد الأوروبي والذي يهدف الى منع وتقليل العنف في المجتمعات، وبمشاركة أعضاء من الحكومة المحلية والشرطة المجتمعية وممثلي الشباب والرياضة وعدد من الناشطين ومن الصحفيين والمنظمات الدولية والمحلية وممثلين عن هيئة الحشد الشعبي وشيوخ العشائر، وتحدث في بداية الاجتماع معاون محافظ البصرة لشؤون الشباب والرياضة مهند السعد متطرقاً لانشطة الشباب في البصرة مؤكداً بان الحكومة المحلية قامت ببناء منشآت حكومية خاصة بمنتديات الشباب والرياضة لغرض اقامة الانشطة التطويرية والتدريبية الخاصة بمديرية الشباب والرياضة والان المديرية تمتلك الكثير من المنتديات بالأقضية والنواحي بالبصرة ولديهم كوادر شبابية والخبرة برعاية الشباب وتدريبهم واحتضانهم لبناء قدراتهم، وتابع : تنمية الشباب اولوياتنا ومستعدين للتعاون مع المنظمة الدولية للهجرة ، وكل البنى التحتية مهيئة لاحتضان برامجهم كونها تخص الشباب في البصرة ، وبعدها تحدثت مسؤولة البرنامج السيدة سارة عرفا ، مشيرة الى ان البرنامج يمول من الاتحاد الاوربي ويعد تقديم خدمات اجتماعية بحتة ، وعنوان المشروع ( المساهمة في دعم جهود الاستقرار المستمر في العراق من خلال التقليل ومنع العنف في المجتمعات التي تتعرض للخطر) ومدته 18 شهراً، والهدف العام للمشروع العمل على حل النزاعات المحلية والعمل على تقليل ومنع المصادر المحلية للعنف. اما الاهداف المحددة تتمثل في حل المظالم والشكاوي بين الجهات المحلية الفاعلة والحكومة العراقية والحوار بين قادة المجتمع، المساهمة في استقرار العراق من خلال معالجة العوامل المتعددة التي تسبب العنف على مستوى المجتمع، واكدت سارة على دعمهم التماسك الاجتماعي والقادة والمحليين والعمل مع وزارة الشباب والعمل والشؤون الاجتماعية والصحة لتنظيم فعاليات خاصة بالتماسك الاجتماعية واعادة الاندماج وكذلك الصحة النفسية والدعم النفسي والتدريب على مواضيع مختلفة مثل الوساطة وادارة التوتر وبناء السلام والعمل على بناء قدرات منظمات المجتمع  المدني المحلية (التدريب ، المنح الصغيرة)، واوضحت: نركز على المناطق الشعبية التي تعاني من الحرمان والفقراء وخاصة التي فيها مقاتلين عائدين من الحروب التي عانى منها العراق اخيرا فهي مناطق تحتاج دعم اقتصادي وتطوير وتنمية لشبابه ، كما لدينا الفعاليات المستقبلية ومنها تنفيذ الانشطة المجتمعية وعقد ورش عمل والانشطة الخاصة ببناء السلامة والتماسك الاجتماعي ، وبعدها تحدث اوس عزي مسؤول برنامج العودة والاصلاح عن اهم النشاطات المقدمة من قبلها في مساعدة المجتمع، وشهد اللقاء مداخلات وملاحظات من الشخصيات المشاركة في الاجتماع.