: انتحار مدير شركة دايو الكورية العاملة في بناء ميناء الفاو الكبير مساء أمس في ظروف غامضة    
  • اخر الاخبار

    الدكتور احمد بدير في ضيافة المدائن الاخبارية

    استضافت مؤسسة الجيل الجديد للثقافة والاعلام وبرعاية وكالة المدائن الإخبارية الدكتور أحمد بدير شعبان دكتوراه في البلاغة والنقد   من الجمهورية العربية المصرية 

    وتنفرد الوكالة بنشر الحوار الذي أجرته المؤسسة عبر صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك. خلال (برنامج لقاء ومبدعين) الذي أجري الحوار الإعلامي حازم عبد الكريم 
    س١ حازم عبد الكريم 
    دكتور كيف ترى مستوى النقد في الساحة الادبية
    د.احمد بدير 
    اشكر لمعاليكم  استاذ حازم هذه البداية
     فنحن نعلم  جميعنا ان النقد هو 
    تمييز الجيد.من الرديء من الكلام
    وكان النقد قديما يعتمد على الفطرة السليمة وكان عبارة عن لمحات خاطفة لتنبيه الشاعر  الي الخطأ الذي وقع فيه وكان صادقا فأخذه الشعراء مأخذ الجد وكانوا يتهيبون النقاد 
    وظل النقد محافظا علي مكانته هذه حتي جاء العصر الحديث بتغيراته التي شملت كل شيء فخضع معظم النقاد للطائفية والمذهبية فحمل الكثير من الآراء الشخصية وبعض المناهج الغربية والتي يحاول الناقد من خلالها إخضاع النص لمقاييسها فياتي نقده شاذا مشوها بعيدا كل البعد عن روح النص.. 
    لذا اهيب بالنقاد الاعتداد بالشخصية العربية ومقوماتها...
    وعدم إخضاع النصوص الأدبية للمذاهب النقدية الغربية...
    وأيضا عدم اعتماد النقد علي الذاتية
    حتي لايتأثر بشخصية الناقد
    الاول
    س٢
    حازم عبد الكريم 

    مفارقة نراها جميعا 
    عندما يمدح شاعرا رجل سياسي يقال عنه متملق 
    بينما يعشقون اشعار قدامى الشعراء في المدح 
    ما هو قولكم في هذه النقطة؟
    د.احمد بدير 
    نحن لم نعشق كل اشعار عمالقة الشعر في مدح ولاة الامر والخلفاء مطلقا لان شعر المدح القديم كان بعضة للتكسب.. 
    وقد عاب النقاد علي هؤلاء الشعراء  سوء صنيعهم وأطلقوا عليهم عبيد الشعر...
    ومدحوا الشعراء الصادقين فقالوا في زهير بن أبي سلمى : 
    كان لايعاظل في الشعر ولا يمدح الرجل الا بما في الرجال
    والشعر الذي علي شاكلة شعر زهير هو الذي يعشقه النقادالحقيقون في كل زمان ومكان.
    س٣
    حازم عبد الكريم 
    ما هو رايك بالقصيدة النثرية هل تعتبرها تطور ام تدهور في عالم الشعر 
    د.احمد بدير 
    قصيدة النثر 
    أحد ألوان الشعر وهي ظاهرة صار لها حضورها وخصوصيتها التي تميزها عن انواع الشعر الأخري...
    خاصة انها ظهرت علي يد شعراء كبار ...
    ولكن ليس معنى هذا ان نختذل كل الشعر في قصيدة النثر ونتناسي الشعر العمودي الذي هو:
     ديوان العرب وعنوان الادب
     فهو النوع الوحيد من بين فنون الأدب الذي يتمتع بأن جذوره عربية
    فإن اختذلنا الشعر العربي في قصيدة النثر وتناسينا القصيدة العمودية فقد أضعنا الكثير من تراثنا العربي.
    س٤
    حازم عبد الكريم 
    رواء العلي قالت انك ممثلها في مصر فما دوركم في لمة شمل عربي ثقافي وريحانة للشهيد؟
    د.احمد بدير 
    الدكتورة رواء العلي استطاعت من خلال مشروعها الابداعي الشامل ان تجمع عن طريق الأدب مافرقته السياسة 
    فكان ديوان لمة شمل عربي اسم علي  مسمي
    وشرفت بأن كنت ممثلا لمؤسسة الجيل الجديد في مصر...
    وكان دوري في لمة شمل عربي ان قمت بمتابعة طبعته الأولي في مصر
    ولقد اشدت بهذا الديوان خلال كلمتي في مؤتمر أدباء اقليم القناة وسيناء الثقافي الثاني والعشرين
    والذي كان يحمل عنوان :
    المنتج الثقافي التحديات وآليات التمكين 
    ثم قمت بعمل سهرة نقدية تناول فيها مجموعة من النقاد قصائد الديوان بالقراءة والتحليل
     وذلك من خلال جلسات نادي الأدب المركزي بجنوب سيناء والذي شرفت بان كنت رئيسا له في هذه الدورة
    وقد طالبت   في كلمتي في المؤتمر جميع المبدعات والاديبات المصريات بالاقتداء بخطوات سيدة الجيل د. رواء العلي وهذه الكلمة مسجلة بالصوت والصورة في سجلات المؤتمر

    اما ديوان ريحانة الشهيد فقد شرفت بان كنت أحد أعضاء اللجنة المخولة باختيار قصائده وتقويمها مع كوكبة من النقاد والمبدعين من جميع أنحاء الوطن العربي..
    س٥
    حازم عبد الكريم 

    كيف ترى دور المثقفين في صنع الاحداث؟
    د.احمد بدير استاذي الكريم لقد تلاشى دور المثقف العربي في هذه الفترة 
    وكان لهذا التلاشي دور سلبي علي جميع بلداننا العربية
     فاختفي السلم  وارتفع صوت السلاح وكثرت الحروب والفتن والقتل والتشريد والدمار...
    لأن المثقف في اي أمة هو صمام الأمان لها خاصة اذا كان وسطيا معتدلا لايؤمن بالطائفية او المذهبية
    وفي عصرنا هذا تقلص دور المثقف بشكل ملحوظ فكانت النتيجة الطبيعية  ان تتحول مجتمعاتنا الي هذه الحالة المذرية التي نراها ونعيشها في جميع دولنا.
    س٦
    حازم عبد الكريم 
    ما هي معايير جمال النص من وجهة نظرك كناقد ادبي؟
     د.احمد بدير 
    للنص الأدبي معايير لم يختلف عليها النقاد قديما أو حديثا بعضها معايير عامة كان تكون... 
    التجربةذاتية صادقة ...
    مشتملة على  العناصر الفنية...
     سواء كانت صورة كلية...
     او مجموعة من الصور الجزئية...
     وتكون مفرداتها كونية عامة لاتتقادم بمرور الايام
    او خاصة ...
    بان تكون تجربته بعيدة عن الابتذال والتملق ...
    وان تظهر فيها روح الاديب...
    وان يكون عنده المقدرة علي التقاط الأشياء العابرة والتعبير عنها تعبيرا فنيا.
    س٧
    حازم عبد الكريم 
    هل تعتبر ان الانسان يصنع مستقبله ام ان الظروف هي من تصنعه؟
    د.احمد بدير 

    أستاذي الكريم 
    الانسان في معظم الاحوال هو من يساعد في صنع مستقبله عن طريق التخطيط الممنهج 
     خاصة في المجتمعات المستقرة التي تهتم بالإنسان وتعطيه كل مقومات النجاح
    لكن في بعض الاحيان تضطره الظروف الي تغيير أسلوب حياته بسبب الحروب التي تجبره علي الهجرة وترك الوطن فتتحكم فيه الظروف وتصنع هي مستقبله
    والشواهد أمامنا كثيرة خاصة في وطننا العربي
    س٨
    حازم عبد الكريم 
    المرأة هل حصلت على حقوقها من الناحية الادبية في مجتمعنا الشرقي؟
    د.احمد بدير 
    للمراة دور بارز في الحياة الادبية العربية
    خاصة في العصر الحديث فقد استطاعت ان تفرض نفسها وتثبت وجودها علي الساحة الأدبية 
    وصار للادب النسوي حظ وافر ...
    وإذا أردنا أن نأكد من ذلك فعلينا بمطالعة عناوين الاصدارت الادبية وأسماء مؤلفيها في اي معرض من معارض الكتاب في الوطن العربي  سنتأكد من كثرة عناوين الأدب النسوي وحصولها على الحظ الاوفر
    ولكننا جميعنا نعرف دور الإعلام في تسليط الأضواء علي بعض القضايا وتهميش بعض القضايا الأخرى 
    ومن القضايا المهمشة عن عمد قضية الشعر النسوي او الأدب النسوي بوجه عام.
    س٩
    حازم عبد الكريم 
    ما رايك بما يطرحه الاعلام عبر شاشة التلفاز بما تبثه من برامج تنشر ثقافة العنف بدءا من برامج الاطفال وحتى مادة السهرة؟
    د.احمد بدير 
    سيدي الفاضل 
    ان مايبثه الإعلام الان من نشر ثقافة العنف هو نتيجة طبيعية لتهميش دور المثقف الحقيقي واستيلاء اشباه المثقفين وانصافهم  علي القنوات الفضائية وتوجيههم كل برامجهم لتذكية الروح الطائفية والاستعانة بانصاف المتعلمين الذين تصدروا المشهد الاعلامي وليس عندهم
    مادة إعلامية رصينة  يقدمونها للمشاهد فاستعاضوا عن خوائهم
    الفكري والمعرفي بهذه البرامج التي تدعوا إلي العنف.
    س١٠
    حازم عبد الكريم 
    نلاحظ غياب البرامج الهادفة والعلمية من الشاشات وحلت مكانها برامج ذا فويس او اراب ايدول 
    هل ترى ان ذلك يؤثر على وعي الجيل وعدم اهتمامه بالعلم والادب؟
    استاذي ...
    إن غياب البرامج الهادفةوالعلمية من الشاشات ...
     نتيجة طبيعية لما يحدث من تهميش التعليم وتقليص دور المعلم لتغييب الشباب...
     لان المدارس عندنا كان هدفها الاول التربية والتعليم وبث روح الانتماء والعمل الجماعي في نفوس الطلاب...
    ولما تقلص دور المدرسة والمعلم غاب الوعي الوطني وأصبح الشباب كالقشة في مهب الريح يتم توجيههم بسهولة...
    فتم تغيب الشباب وأصبح همهم الشاغل هو الاهتمام بتوافه الامور
    لذا صارت أوطاننا تئن من التهميش والتخريب .