: الوقف الكامل للعمليات العسكرية واطلاق النار ابتداء من الساعة 00:00 بتوقيت موسكو في 10 نوفمبر عام 2020 في منطقة نزاع قراباغ الجبلية.    
  • اخر الاخبار

    مؤتمر الاتحادات والنقابات العمالية العراقية يناقش مشروع ورقة الاصلاح الاقتصادي الحكومية الكترونياً.



    البصرة \ MNA \ خاص

    نظم مؤتمر الاتحادات والنقابات العمالية العراقية CFIWU ندوة الكترونية عبر منصة ZOOM الاثنين 16\ت2 من العام الحالي تحت عنوان (السياسات المالية والاقتصادية المقترحة واثرها على الطبقة العاملة في العراق ) الورقة البيضاء آنموذجاً. شارك فيها اكثر من 50 مشاركاً من مختلف الاختصاصات .

    وذكر رئيس اتحاد النقابات العمالية والمهنية المستقلة في العراق عباس كاظم رباط لوكالتنا قائلاً:

    الندوة وجهت لجميع المشاركين من قبل المؤتمر لمناقشة ورقة الاصلاحات الاقتصادية التي طرحتها الحكومة العراقية مؤخراً, وحاضر فيها الدكتور نبيل المرسومي استاذ الاقتصاد في جامعة البصرة والذي تناول " ورقة عامة بخصوص المشروع الحكومي من عدة محاور أهمها مشكلات الاقتصاد العراقي وسياسات وبرامج التثبيت الاقتصادي وايجابيات وسلبيات الورقة البيضاء وتم التركيز على المخاطر الاجتماعية لبرامج التكييف الهيكلي التي يتبناها صندوق النقد الدولي ، وتطرق المرسومي الى اثر الورقة البيضاء على معدلات الرواتب والاجور في العراق والتي من الممكن تخفيضها بنسب تفوق 25% وهذا ما ينعكس سلبا على الوضع الاجتماعي لشريحة واسعة من الشعب العراقي."

    واضاف رباط ,"بينما طرح مصطفى سعيد مستشار الانشطة العمالية عن دور منظمة العمل الدولية وأدواتها القانونية الخاصة بالحمايات الاجتماعية ونظم الضمانات الاجتماعية للعمال والموظفين الواردة في اتفاقيات العمل الدولية ذات الصلة وأدوار النقابات العمالية في مراجعة السياسات الاقتصادية والاجتماعية وتقديم المقترحات بخصوصها."

    وخلص "فلاح علوان حسين العضو القيادي في مؤتمر الاتحادات والنقابات العمالية العراقية الى سلبيات الورقة البيضاء والسياسات الاقتصادية في العراق منذ عام 1987 والتوجه نحو الخصخصة واقتصاد السوق ومحاولة تبني السياسات النيوليبرالية وفرضها على العراق ، كما أشار الى امثلة عن التعطيل المتعمد للصناعة العراقية ومحاولة هيكلتها وبيع الشركات الرابحة الى القطاع الخاص."

    واختتمت الندوة بمناقشة العديد من المقترحات التي ستقدم على ورقة عمل يساهم فيها أكاديميين وخبراء أقتصاديين وممثلين عن المجتمع المدني العراقي وأعضاء الاتحادات والنقابات العراقية .