: روسيا: وكالة إنترفاكس: روسيا أحبطت مخطط هجوم "إرهابي" في أحد مواقع شبكة الكهرباء في كالينينغراد    
  • اخر الاخبار

    الهيئة السياسية لتجمع القوى المدنية ترفض سياسة تجويع الشعب

    بغداد/ MNA

    اعلنت الهيئة السياسة لتجمع القوى المدنية الوطنية ، في بيان لها امس عن رفضها سياسة التجويع والترويع التي تمارس على الشعب العراقي " مستنكرة   بشدة التخطيط الحكومي والأخفاق الحاصل في أغلب الملفات التي تقع على عاتق الحكومة. 
    وذكرت الهيئة في بيانها "أننا اليوم نشهد قرارات مجحفة تتخذها الحكومة تحت مسمى الإصلاح الاقتصادي، ونحمل الحكومة كامل المسؤولية للشعب وعلى الشعب ان يتحمل العبء الناتج عن الفشل الذريع لسياسة الحكومة " مشيرا الى ان هنالك عدة قرارات ظالمة تم الاتفاق عليها ودخلت حيز التنفيذ ضمن جدول وسيدفع الشعب في نهايتها اثمان باهضة في حياته اليومية .
    واضاف " ان ترفع سعر الدولار انعكاس خطير على معيشة الفرد العراقي حيث أن العراق يعتمد على البضائع المستوردة بنسبة قد تصل إلى أكثر من ٩٠ % وان ارتفاع الدولار هو ارتفاع الدولار السلع المستوردة وسيليها رفع اسعار الوقود واستقطاعات من رواتب الموظفين . مبينا " كانت الحكومة تلقى بفشلها على الشعب العراقي ولا تبحث عن حلول علمية وعملية بعيدا عن معيشة المواطن العراقي .
    واكد البيان ان هنالك أمثلة كثيرة منها زيادة حصة العراق التصديرية من النفط الخام بالضغط على منظمة أوبك ويكون اسثناء العراق من تخفيض صادراته النفطية بسبب ظرف البلد الاقتصادية وإرجاع مليون برميل يوميا يسد جزء كبير من العجز المالي خفض رواتب الرئاسات المنتهية منذ مجلس الحكم ليومنا هذا تقليص اعداد حمايات الرئاسات السابقة التي قد تصل تكاليفها على الدولة مليارات شهريا تقليل زيارات رئيس الوزراء الى الدول حيث كل زيارة تكلف تقريبا مليون دولار تقليل نثريات مكاتب الرئاسات الثلاثة التي تصل إلى ملايين الدولارات شهريا. لافتا الى  فتح باب الاستثمار امام الشركات التي تريد إنشاء مصافي نفطية ضخمة في العراق لزيادة إنتاج الوقود المحلي وخفض اسعار الوقود والحلول كثيرة والقائمة تطول وفي نهاية .
    واشارت الهيئة " ان هذا البيان توجيه رسالتنا الى رئيس الوزراء خاب ضننا بك