: روسيا: وكالة إنترفاكس: روسيا أحبطت مخطط هجوم "إرهابي" في أحد مواقع شبكة الكهرباء في كالينينغراد    
  • اخر الاخبار

    الصينيون يحيون ذكرى عالم الطاقة النووية الصيني بنغ شي لو


    بمناسبة عيد "تشينغ مينغ"، وهو عيد يحيي فيه أبناء الشعب الصيني ذكرى الموتى وذكرى أسلافهم، أشاد العديد من الصينيين وتذكروا المسيرة المشرفة لرائد الدفع النووي الصيني الشهير بنغ شي لو، الذي لعب دورا كبيرا وكرس حياته كلها لصناعة الطاقة النووية في الصين.

    توفي بنغ في الـ22 من مارس الماضي عن عمر يناهز الـ96 عاما. وكواحد من الجيل الأول من الخبراء النوويين بعد تأسيس جمهورية الصين الشعبية، يعد بنغ أول مصمم لغواصة نووية صينية. ولكونه رائدا ومؤسسا لصناعة الطاقة النووية في الصين، فقد أمضى بنغ حياته كلها في تعزيز تنمية الصناعة النووية في الصين.

    وبصرف النظر عن تفانيه في عمله، كان بنغ معروفا أيضا بشعوره بالمسؤولية، والذي ورثه بنغ عن والده. وكان والد بنغ، بنغ باي، من الرواد البارزين في الحزب الشيوعي الصيني، وضحى بحياته خلال الثورة في شانغهاي في عام 1929 عن عمر يناهز 33 عاما.

    وفي مقابلة سابقة مع بنغ، قال: "بعد أن انضم والدي إلى الثورة، تبرع بكل ممتلكاته وضحى بحياته. وأتذكر هذا دائما وكنت أتعلم من والدي".

    بعد وفاة والده، خاطر العديد من الأشخاص الذين أوكلهم الحزب الشيوعي الصيني بحياتهم لحماية الصبي وأرسلوه إلى مدينة يانآن شمال غربي الصين، القاعدة الثورية السابقة للحزب.

    وقالت بنغ جيه، ابنة بنغ شي لو: "الحب الذي ناله من هؤلاء الناس كان متجذرا في عقله بشكل عميق. وكان يقول دائما إنه لا يمكنه أبدا رد جميلهم طوال حياته".

    تم اختيار بنغ شي لو لدراسة الهندسة الكيميائية في الاتحاد السوفيتي في عام 1951. وأثناء دراسته، حوّل مجال أبحاثه إلى الدفع النووي في عام 1956. وبدأ حياته المهنية في الصناعة النووية بعد عودته إلى الصين. وتحت قيادة بنغ، تم بناء نموذج أولي لمفاعل الطاقة النووية في ستينيات القرن الماضي في قاعدة اختبار في مقاطعة سيتشوان جنوب غربي البلاد.

    وقبل اختبار النموذج الأولي، ذهب بنغ إلى بكين لتقديم تقرير إلى رئيس مجلس الدولة آنذاك تشو إن لاي.

    وقال تشانغ جين لين، أكاديمي بالأكاديمية الصينية للهندسة: "استمع رئيس مجلس الدولة تشو حينها بعناية شديدة وسأل بنغ عن سلامة بدء الاختبار، وقال إنه لا داعي للقلق".

    في الـ30 من أغسطس 1970، بدأ تشغيل النموذج الأول بكامل طاقته. وبعد أربعة أشهر، تم إطلاق أول غواصة نووية صينية، مع جميع الأجزاء البالغ عددها 46 ألفا والتي طورتها الصين ذاتيا، مما جعل الصين خامس دولة في العالم تمتلك غواصة نووية.

    وكرس بنغ حياته كلها لقضية الصناعة النووية في الصين، وفي عام 1994، انتخب ليكون أكاديميا في الأكاديمية الصينية للهندسة، إحدى أفضل الهيئات الأكاديمية في الصين.

    كواحد من أهم الأعياد التقليدية الصينية، يصادف عيد "تشينغ مينغ"، المعروف أيضا باسم "يوم كنس المقابر"، يوم الأحد الماضي. وخلال الفترة التي تسبق العيد وبعده، يكرم الصينيون أسلافهم ويتذكروهم من خلال زيارة مقابرهم وتقديم القرابين لأرواحهم.